آخر الأخبار

ملخص كتاب لأنك الله . نبذة مختصرة عن كتاب لأنك الله

ملخص كتاب لأنك الله . نبذة مختصرة عن كتاب لأنك الله 

عزيزي القاريء 

بكل سهولة ويسر استطاع مؤلف كتاب لأنك الله  أن يأخذك في رحلة روحانية . تبتعد فيها عن شهوات الدنيا وتقترب فيها من الله  في هذه الرحلة يظهر لك نعم الله عليك ويجعلك تتأمل فيها أسماء الله الحسني  وتشعر بها في حياتك اليومية ،فهي رحلة روحانية تنسي فيها هموم الدنيا وتحلق في السماء . لماذا ؟  

ﻷنك مع الله . مع الله لا خوف ولا قلق ولا غروب ولا ليل ولا شفق، مع الله تجد الراحة والسكينة والطمأنينة .

ملخص كتاب لأنك الله . نبذة مختصرة عن كتاب لأنك الله

مؤلف كتاب ﻷنك الله

كتاب ﻷنك الله هو الكاتب علي بن جابر الفيفي . 

ملخص مقدمة الكتاب

ملخص مقدمة كتاب لأنك الله ذكر الكاتب أنه اختار بعض أسماء الله الحسنى وكتب عنها، كما أنه كان حريصاً في كتابته على أن يفهمها متوسط الثقافة والمريض والحزين والمحتاج، كما نوه بأنه لا يدعي في هذا الكتاب الإحاطة أو العلم ولا السبق كما أنه ذكر أن تعلق القلب بالله هو سر سعادة الدنيا و الأخرة و هدفه من هذا الكتاب هو التذكير بأن الله على كل شيء قدير.

الفصل الأول ملخص كتاب لأنك الله

 الكاتب في الفصل الأول من كتاب ﻷنك الله  قال عندما تشعر بالضعف و تلتف حولك الهموم هذا يعني أنك بحاجة إلى أن تصمد إلى الله لقد قسم الكاتب كل فصل من فصول كتاب ﻷنك الله إلى عدة أفكار نذكر منها:

في ظلال الصمدية

ووصف الصمد بأنه اسم بالغ الهيبة قوي الحروف ذو جلالة خاصة و الصمد هو من تصمد إليه الخلائق وذكر من القرآن الآية الكريمة " قل هو الله أحد *الله الصمد *لم يلد ولم يولد " وعند شعور الإنسان في هذه الحياة بالحاجة ينادي يا الله.

أمواج

لقد ذكر مؤلف كتاب لأنك الله بأن الإنسان لا يرجع لله اختياراً بل يرجع اضطراراَ و أعطى مثالاً صغيراً وهو المزارع إذا تأخر وقت الحصاد ينظر إلى السماء ويقول يالله أو ركاب السفينة عندما تلاطمهم  الأمواج

أفكار الزيف

تحدث هنا عن الشيخ الأعرابي الذي جاء إلى الرسول  صلى الله عليه وسلم الذي أسلم بعد حديثه مع الرسول  لقد اقتنع بسبب معنى الصمدية ﻷن من تصمد إليه وقت الرغبة والرهبة هو وحده من يستحق أن تسجد له.

و بعد ذلك قال الكاتب أن الإيمان أسهل فكرة في الوجود لا تحتاج إلى كتب ولا فلسفة هي كلمة قلها بإخلاص مشيراً بأن ما يسكت الأكاذيب داخل الإنسان هي كلمة الله

الشموخ

هنا يشير لنا الكاتب في كتابه لأنك الله لفكرة طيبة وهي إذا علمت روحك الصمود لله فإنها مع الزمن ستستحي أن تكثر الطلبات.

حقيقة

هنا يبين لنا أن لا عبور لأي رغبة إلا عن طريق الله ,لا وجود ﻷي حاجة إلا في ساحة الله ،لا يستطيع العالم أن يمسك بسوء لم يرده الله ولا يستطيع العالم كله أن يدفع عنك سوء قدره الله. وانهى هذا الفصل بدعاء "اللهم أصمد قلوبنا إليك" .

الفصل الثاني ملخص كتاب لأنك الله

في الفصل الثاني من كتاب ﻷنك الله بدء الكاتب بقول أننا نحن البشر نتذكر فائدة مكابح السرعة والبالون الواقي وحزام الأمان ولكن ننسى الله. ثم قال الكاتب : إذا كانت حياتك في خطر أو كنت مريض أو خشيت على ابنك فتذكر اسم ربك "الحفيظ" ستكون بحاجة إليه وجاء في هذا الفصل عدة أفكار نذكر منها:

أيها القلب اطمن

لفت الاتتباه إلى قول الشيخ السعدي رحمه الله " الحفيظ الذي حفظ ما خلقه وأحاط علمه بما أوجده " أن الله يحفظ عبده لذلك نقول دائماً: اللهم احفظني.

طرقات الزيغ

تحدث هنا الكاتب في كتاب لأنك الله عن العالم عبد الله القصيمي الذي ألف كتاب يدافع به عن دين الله كما قال الكاتب بأن الحفيظ هو من يحفظ دينك لا مجموعة المعلومات في رأسك.

وننسي الله

هنا ذكر الكاتب دعاء " استودعك عند الذي لا تضيع ودائعه "  و تطرق بكتابه إلى أن كل حادث ينجو منه صاحبه وراءه حفيظ أنجاه منه و قال نتذكر فائدة مانع الانزلاق ومكابح السيارة وننسى الله ثم قال الكاتب بأننا نحن البشر ندعو الله أن ينجينا فإذا أكرمنا بالنجاة نعصي الله

ملخص كتاب لأنك الله . نبذة مختصرة عن كتاب لأنك الله.

نهاية الملخص

لقد كانت نظرة الكاتب ثاقبة في كتاب لأنك الله عندما جعل الكتاب مرجعا لعامة الناس من البسطاء .وذلك عندما اختار الأسلوب السلس الميسر الذي يفهمه العامل والمثقف والمفكر . العامل البسيط يستمد منه القوة فيصبر علي متاعب الحياة .والغني يتذكر قدرة الله فيعطي حق الله .وما أجملها من علاقة طيبة وما أروعها من حياة .الكل يدرك أن العودة غدا إلي الله

وبهذا نكون قد انتهينا من ملخص كتاب لأنك الله 

وإلي اللقاء مع كتاب آخر ..