آخر الأخبار

ملخص كتاب فن اللامبالاة فشلك هو طريقك للنجاح

 ملخص كتاب فن اللامبالاة فشلك هو طريقك للنجاح

عزيزي القاريء نقدم لك اليوم .. ملخص كتاب فن اللامبالاة الذي سيعطيكم نظرة شاملة حول الأفكار الهامة التي تناولها الكاتب و الذي جاء على تسعة فصول.

مؤلف ومترجم كتاب فن اللامبالاة

كتاب فن اللامبالاة من تأليف الكاتب مارك مانسون وترجمة الحارث النبهان.

ملخص مقدمة الكتاب

ملخص مقدمة كتاب فن اللامبالاة عرض لمحة عن ما قيل عن الكتاب نذكر منها قول رايان هوليداي " تأتي المرونة والسعادة والحرية من معرفة ما يجب الاهتمام به، والأهم من هذا أنها تأتي من معرفة ما ينبغي عدم الاهتمام به ".

وجاء بها أيضاً  قول الكاتب مات كيبنز " إن قدرة مارك على الغوص عميقا في تحديات الحياة والخروج بأفكار مدهشة لكنها تخالف الحدس المألوف هي ما يجعله واحداً من كتابي المفضلين".

كما ذكر مات كيبنز بأن كتاب فن اللامبالاة أفضل كتاب من بين كتب مارك مانسون و جاء أيضاً في مقدمة الكتاب عدد من أقوال كبار الكتاب حول العالم جميعهم أعجبوا بكتاب فن اللامبالاة.

ملخص كتاب فن اللامبالاة

ملخص الباب الأول من كتاب فن اللامبالاة

 ملخص الفصل الأول من كتاب فن اللامبالاة الحديث عن شخص يدعى تشالز بوكوفسكي الذي كان مدمناً على الكحول وكان مقامراً، و زير نساء، وبخيلاً، متهرباً من سداد ديونه.

وكان شاعراً! ، هو آخر شخص يمكن أن تلتفت إليه وتطلب منه نصيحة وذكر بأن بوكوفسكي أراد بأن يكون كاتباً لكن عمله ظل عقوداً من السنين يواجه بالرفض من جانب كل مجلة وصحيفة ونشرة دولية وناشر، لقد وصفوا بأن عمله بغاية السوء.

وعندما بلغ بوكوفسكي الخمسين، أظهر أحد المحررين في دور نشرمستقلة اهتمامآ بكتابه ،المحرر لم يكن قادر على اعطاء بوكوفسكي الكثير من المال ولم يعده بمبيعات كثيرة، لكنه تعاطف مع بوكوفكسي بعد فشله و راهن عليه.

أدرك هنا بوكوفسكي بأن تلك كانت أول صفقة حقيقية يحصل عليها، ومن الممكن أن تكون الأخيرة و تحدث الكاتب عن بوكوفسكي الذي كان فاشلاً بأنه بعد كل ذلك الفشل حقق نجاحاً في حياته.

وقال الكاتب: كثيراً ما يأتي النجاح والتطور الذاتي مترافقين مع بعضهما البعض, وذكر في نهاية الفصل الأول بأن كتابه هذا يهدف إلى أن يجعلك تفكر بمزيد من الوضوح في الأشياء التي تختار أن تعتبرها هامة في الحياة وفي الأشياء التي تختار أن تعتبرها غير ذات أهمية.

 ملخص الفصل الثاني من كتاب فن اللامبالاة

تحدث في هذا الفصل عن ملك يوشك أن ينجب طفلاً، وكانت لدى الملك فكرة عظيمة من أجل هذا الابن : سوف يجعل حياته كاملة.

شيد هذا الملك أسواراً عالية من حول قصره لكي تحول بين الأمير الجديد وبين معرفة أي شيء عن العالم خارج القصر، بالغ في الاهتمام بطفله كثيراً وعندما كبر الطفل وأصبح شاباً منزعجاً من كل ما  حظي به من رفاهية وترف وأصبح يشعر بسرعة بأن كل تجربة يمر بها فارغة لا قيمة لها.

في إحدى الليالي، تسلًل الأمير خارج القصر ليرى ما خلف الأسّوار رأى الأمير معاناة البشر ﻷول مرة في حياته ،عاد إلى القصر و وجد نفسه واقعاً في مشكلة وجودية ، في الليلة التالية خرج الأمير من القصر وقرر عدم العودة ليعيش سنوات طويلة متشرداً .

لقد ذكر الكاتب أن الحياة نوع من أنواع المعاناة، يعاني الأثرياء بسبب ثرائهم و يعاني الفقراء بسبب فقرهم ويعاني من ليست لديهم أسرة بسبب عدم وجود أسرة، ثم يبين لنا مؤلف كتاب فن اللامبالاة حقيقة هامة وهي أن السعادة تأتي من حل المشاكل.

ملخص كتاب فن اللامبالاة

الفصل الثالث ملخص كتاب فن اللامبالاة

فقد اسماه الكاتب لست شخصاً خاصاً متميزاً، تحدث فيه عن شخص كان يعرفه يدعى جيمي وتكلم عن مغامرات جيمي في عالم الأعمال، و وصفه بأنه إيجابياً نشطاً طيلة الوقت ويحب عمله ويشغل نفسه دائما بما يحب .

لكن بالحقيقة جيمي كان شخصاً فاشلاً، ﻷنه كان يجلس في البارات والمطاعم الفاخرة وينفق مالاً يعادل ما ينفقه على أفكار الأعمال التي لديه وكان مخادع و لم ينتج أية ثمرة من أفكار أعماله.

الفصل الرابع ملخص كتاب فن اللامبالاة

  تحدث فيه المؤلف عن جزيرة لوبانغ التي استولت عليها القوات الأميركية بالقوة، رغم محاولة الجيش الياباني إبطاء تقدمهم و ذكر بأن الولايات المتحدة الأمريكية ألقت قنبلتين ذريتين على مدينتي هيروشيما وناغازاكي.

وآلاف الجنود اليابانيين كانوا مبعثرين في جزر كثيرة في المحيط الهادي و كان أكثرهم  مختبئاً في الأدغال لم يعرف هؤلاء أن الحرب قد انتهت، بل واصلوا القتال مثلما كانوا يفعلون من قبل لقد كان حديثه في هذا الفصل يدور عن الحروب .

الفصل الخامس ملخص كتاب فن اللامبالاة

تحدث عن شخص يدعى ويليام جيمس كان لديه مشاكل كثيرة وأنه من عائلة ثرية، لكنه عانى منذ ولادته مشاكل صحية جعلت حياته في خطر، وبالرغم من أن صحته ضعيفة إلا أنه تمكن من الوصول إلى الأمازون ،و ذكر أيضاُ بأن جميس أصيب باكتئاب عميق . بعد ذلك تحدث عن استيلاء حركة طالبان على وادي سوات عام 2008 الواقع شمال شرق باكستان وسلبهم لحقوق الإنسان.

الباب الثاني ملخص كتاب فن اللامبالاة

في الفصل السادس من كتاب فن اللامبالاة ذكراعتقادات بعض البشر ومنهم من هو طبيب و عالم وتحدث أنه كان مخطئاُ في كل خطوة من خطوات طريقه طيلة حياته. و قال الكاتب : ( إن أدمغتنا تولد دائماً المزيد من الارتباطات حتى تساعدنا في فهم البيئة المحيطة بنا والتحكم بها )

 ثم تحدث في هذا الفصل من كتاب فن اللامبالاة عن أن الفشل هو طريق التقدم و ذكر أنه أكمل دراسته الجامعية عام2007 و محاولته دخول سوق العمل وقال:( إن الفشل مفهوم نسبي في حد ذاته )

ثم تحدث عن النجاح ومبدأ "افعل شيئاً ما" وتحدث عن وصوله لمرحلة الإفلاس ، وهنا بدء العمل المستقل و في نهاية هذا الفصل قال: ( لن يستطيع الفشل أن يفعل لك شيئاً غير دفعك إلى الأمام )

الفصل الثامن والتاسع ملخص كتاب فن اللامبالاة

ثم يذكر لنا المؤلف أنه في سنة2009 جمع أغراض شقته كلها وباع قسماُ  منها وذهب إلى أميركا اللاتينية، في ذلك الوقت كان قد أنشئ مدوّنة استشارات المواعدة وأصبح يجني منها القليل من المال وكان خطته أن يعيش في الخارج ليتعرف على ثقافات جديدة ويستفيد من انخفاض تكلفة المعيشة في عدد من البلدان النامية.

ثم تحدث في هذا الفصل عن سفره لعدة بلدان وقال بعد ذلك أن السفر أداة رائعة لتطوير الذات وتطرق بالحديث عن أن الرفض يجعل حياتك أفضل  إذا أنه يقصد برفض أشياء لا يريدها فقط .

ثم تحدث هنا عن صديقه المقرب الذي غرق في البحيرة   وتحدث أيضاُ عن كتاب اسمه إنكار الموت، وفي النهاية كتب بوكوفسكي ذات يوم سوف نموت جميعاُ، سنموت كلنا.


نهاية الملخص

وبهذا نكون قد انتهنا من ملخص كتاب فن اللامبالاة

وغلي اللقاء مع كتاب آخر ..

لا تنسي قراءة كتاب العادات الذرية